تطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية

حسن ناصر سعد العسيري


Abstract


تواجه المنظمات –على اختلاف أنواعها– كثيرًا من التحديات، التي تدفعها إلى التفكير في مستقبلها، من خلال تبني بعض المداخل الإدارية الحديثة، التي تمكنها من مواجهة الضغوط والمؤثرات البيئية المختلفة، وتسهم في تلبية الاحتياجات المفروضة عليها. ويعد مدخل الإدارة الاستراتيجية من المداخل الإدارية الحديثة التي تسهم في تطوير الأداء المؤسسي في جميع المنظمات في سبيل تحقيق أهدافها. وتشير الاتجاهات المعاصرة في مجال الإدارة إلى أن معظم المنظمات التي تحقق النجاح وتكافح باستمرار لبناء مركز استراتيجي وتنافسي متميز لا بد أن تمتلك رؤية بعيدة المدى، تضمن لها بناء وتحسين الأداء في ظل البيئة التي تعمل فيها. الإدارة الاستراتيجية من أهم المداخل التي قد تساعد على تحقيق الرؤى ووضع الإصلاحات والتجديدات موضع التطبيق، فلا تكاد تخلو منظمة في هذا العصر من وجود خطة استراتيجية، وينطبق الأمر على المنظمات التربوية بشكل عام، وإدارات التربية والتعليم بشكل خاص؛ حيث تهدف الإدارة الاستراتيجية إلى الارتقاء بمستوى الأداء المؤسسي في مختلف المجالات، من خلال خطة تؤمّن مستقبلًا أفضل لأعضاء المجتمع التربوي. وتتمثل أهمية الإدارة الاستراتيجية في أنها تساعد على ما يلي: ‌أ- تحقيق القدرة على التكيف مع متطلبات البيئة الداخلية والخارجية، وقيامها بالمهام المكلفة بها، ومن ثم امتلاكها بدائل إدارية تمكنها من الارتقاء بالمجتمع المحيط بها من خلال قيام المنظمة بالدور القيادي الذي يمثل عصب العملية الإدارية لأية منظمة. ‌ب- توجيه جهود المنظمة على المدى البعيد، من خلال مواردها وإمكاناتها، بطريقة تسهم في تفعيل نقاط القوة، وتجنب نقاط الضعف. ‌ج- تشجيع العاملين على العمل بفاعلية، وإشعارهم بالولاء، من خلال مشاركتهم في صنع القرارات، وتدريبهم على التصور والتخيل، وتحفيزهم عند إنجاز أي عمل يقومون به. ‌د- تدعيم الأداء وتحسين النتائج، إذ أنّ الإدارة الاستراتيجية إحدى محددات الأداء المؤسسي المتميز. ‌ه- التهيؤ للعديد من القضايا الاستراتيجية أو التغيرات المتوقعة في البيئة المحيطة بالمنظمة، وبالتالي تمكن القيادات العليا للمنظمة من صياغة الاستراتيجية اللازمة للتعامل مع هذه المتغيرات. ‌و- توفير اتجاه حماسي وتعاوني لمعالجة المشكلات التي تواجه المنظمة واستغلال الفرص المتاحة له. وقد اتضحت مدى أهمية تبني الإدارة الاستراتيجية لتطوير الأداء المؤسسي في إدارات التربية والتعليم؛ وذلك لكونها تهتم بتوضيح اتجاه الإدارة، وتسهم في علاج المشكلات الموجودة في الواقع العملي، كما أنها تساعد العاملين على استقراء المشكلات التي قد تحدث في المستقبل، وبالتالي يعمل القادة على الاستعداد لمواجهة هذه المشكلات، كما تسهم في توجيه جهود الإدارة بما يضمن لها النجاح على المدى الطويل، ويتضح هذا النجاح في تحقيق الإدارة لأهدافها. مشكلة البحث: تمت صياغة مشكلة البحث في السؤال الرئيس التالي: كيف يمكن تطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية؟ وقد تفرع من هذا السؤال الرئيس عدة أسئلة فرعية، بيانها على النحو التالي: 1. ما الأسس النظرية للإدارة الاستراتيجية؟ وما متطلباتها لتطوير الأداء المؤسسي؟ 2. ما واقع الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية؟ 3. ما تصور بعض خبراء الإدارة التربوية والتخطيط التربوي لتطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية؟ 4. ما التصور المقترح لتطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية؟ أهداف البحث: هدف البحث إلى ما يلي: 1- الكشف عن الأسس النظرية للإدارة الاستراتيجية ومتطلباتها لتطوير الأداء المؤسسي. 2- التعرف على الواقع الحالي لجهود تطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية نظريًا وميدانيًا. 3- الوقوف على آراء خبراء الإدارة التربوية والتخطيط التربوي لتطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية. 4- تقديم تصور مقترح لتطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية. حدود البحث: يتحدد البحث بالحدود التالية: فيما يتعلق بالأداء المؤسسي في إدارات التربية والتعليم في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية سيقتصر البحث على (التوجه الاستراتيجي، وفرق العمل، والمشاركة في صنع القرار، والتحفيز الإداري). وقد تم تطبيق الدراسة الميدانية على جميع إدارات التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية، وعددها 45 إدارة تعليمية. منهج البحث وأدواته: اتبع البحث المنهج الوصفي، كما استعان بأحد أساليب الدراسات المستقبلية، وهو أسلوب دلفاي Delphi Technique. كما اعتمد البحث على أداتين، هما: 1- استبيان موجه إلى القيادات التربوية العاملة في إدارات التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية، بهدف التعرف على آرائهم حول جهود تطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم. 2- استمارة استطلاع رأي خبراء وأساتذة الإدارة التربوية والتخطيط التربوي في الجامعات حول آليات تطوير الأداء المؤسسي لإدارات التربية والتعليم في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية. فصول البحث: اشتمل البحث على الفصول التالية: الفصل الأول: وتضمن تحديد الإطار العام للبحث، وقد شمل: المقدمة، ومشكلة البحث وحدوده، وأهدافه، ومصادره، والدراسات السابقة المتعلقة به، ومصطلحاته، ومنهجه، وأدواته، وخطواته.


Other data

Other Titles Developing Institutional Performance for Educational Administrations in Saudi Arabia Kingdom in the Light of Strategic Management Approach
Issue Date 2014
URI http://research.asu.edu.eg/handle/12345678/2609


File SizeFormat 
g5145.pdf281.08 kBAdobe PDFView/Open
Recommend this item

CORE Recommender

Items in Ain Shams Scholar are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.