المشكلات الاجتماعية والفيزيقية المرتبطة بغياب الحرس الجامعي (دراسة ميدانية مقارنة بين جامعتي عين شمس وأسيوط)

أشرف صبري أبو الفضل


Abstract


يعانى المجتمع في الفترة الحالية العديد من المشكلات الاجتماعية والبيئية الناتجة عن سوء الاحوال الأمنية للمجتمع والتى أعقبت ثورة 25 يناير ، وهو ما أنعكس بطبيعة الحال على مجتمع الجامعة والذى أدى إلى ظهور بعض المشكلات الاجتماعية والفيزيقية وخصوصاً بعد قرار المحكمة الإدارية العليا بإلغاء الحرس الجامعى ، حيث تعانى الجامعة في الوقت الراهن العديد من المشكلات الاجتماعية والفيزيقية ، وتعد ظاهرة الانفلات الامنى والأخلاقى إحدى أهم تلك المشاكل ، حيث تتغلغل تلك الظاهرة في كافة أشكال العلاقات الاجتماعية على المستوى الجامعى نظراً لارتباطها بغياب الحرس الجامعى والواقع أن المجتمع ينظر إلى العنف المترتب عليه الانفلات الأمنى والاخلاقى على أنه نوع من السلوك المرفوض . لذا كان من الطبيعي أن تلقى تلك الظاهرة نوعاً من الاهتمام وتحليل أسباب حدوث الظاهرة وكذا الخصائص الاجتماعية والفزيقية لمن ينتهج ذلك السلوك ، وتعتبر المؤسسات التعليمية من الدعامات الأساسية لنشر العلم والمعرفة وتحقيق التنمية ودعم الثقة والترابط والمشاركة بين الشرطة والمجتمع من أجل توفير الأمن والأمان للفرد والمجتمع . ولقد هدفت الدراسة إلى التعرف على مدى الفروق بين طلاب جامعة عين شمس وجامعة أسيوط طبقاً لنوع الكلية ، ومدى الترابط بين المتغيرات الإجتماعية والبيئية للشباب الجامعى ، والمرتبطة بقيم المحافظة على الممتلكات والمرافق العامة داخل الحرم الجامعى ، وتكونت عينة الدراسة من (200) طالب من طلاب جامعتى عين شمس وأسيوط ، وأعتمدت الدراسة على منهج المسح الإجتماعى بالعينة ، حيث يعتبر منهج المسح الإجتماعى من المناهج المناسبة للدراسة الوصفية التحليلية ، وأستعان الباحث بأستمارة الأستبيان والملاحظة ، كما أعتمد الباحث على بعض الأساليب الإحصائية منها اختبار test، والتكرارات والنسب. وقد خلصت الدراسة على عدداً من النتائج من ابرازها أن هناك فروق ذات دلاله إحصائية بين أراء الطلاب فى مجتمع الدراسة حول تقييم دور الحرس الجامعى وأهم المشكلات الإجتماعية والفيزيقية المترتبة على غياب وجود الحرس الجامعى، وتوضح الدراسة أن طلاب جامعة عين شمس أقل محافظة على المرافق والممتلكات العامة كما أنهم اكثر تحرراً من الطلاب فى جامعة أسيوط ، وتوصى الدراسة بضرورة الإسراع بعودة الأستقرار داخل الجامعات ، مع توفير كافة السبل اللازمة لتحقيق الأمن داخل الحرم الجامعى والمدن الجامعية وذلك بما يوفر الاستقرار اللازم لتحقيق العملية التعليمية لأهدافها المنشودة داخل الجامعات المصرية ، ضرورة التأكيد على عودة الحرس الجامعى مع تفعيل دور الشرطة المجتمعية فى توفير الأمن داخل وخارج الجامعات ولكن بالضوابط التى يحددها القانون ، بما لايسمح بالتدخل فى الشئون الداخلية للجامعات ، مع إعادة تأهيل وتدريب جهاز الأمن الإدارى بالجامعة لكيفية التعامل مع الطلاب.


Other data

Other Titles SOCIAL AND PHYSICAL PROBLEMS ASSOCIATED WITH THE ABSENCE OF THE UNIVERSITY (SOCIAL STUDY COMPARING BETWEEN AIN SHAMS UNIVERSITY AND ASYOUT UNIVERSITY
Issue Date 2014
URI http://research.asu.edu.eg/handle/12345678/3145


File SizeFormat 
g7810.pdf1.56 MBAdobe PDFView/Open
Recommend this item

CORE Recommender

Items in Ain Shams Scholar are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.