المدن الصحراوية في بلاد المغرب ودورها التجاري حتى نهاية عصر المرابطين

رضوى شريف أحمد حسين


Abstract


تناولت الدراسة "المدن الصحراوية فى بلاد المغرب ودورها التجارى حتى نهاية عصر المرابطين" وقد جاءت فى مقدمته وتمهيد وأربعة فصول وملاحق وثبت بالمصادر والمراجع. عرضنا فى التمهيد للمدن الصحراوية التى كان لها دور تجاري فى تلك الفترة، ولتسهيل دراسة تلك المدن تم تقسيمها إلى مدن حادثة –قديمة – كانت قائمة تؤدى دورا فى خدمة التجارة والتجار قبل الفتح العربى لبلاد المغرب، وأخرى مستحدثة ظهرت نتيجة لتوسع حركة التجارة خاصة فى القرن الثالث الهجرى، التاسع الميلادى نتيجة لأسباب اقتصادية ومذهبية. خصص الفصل الأول لدراسة الأوضاع السياسية فى تلك المدن الصحراوية بداية من الفتح حتى نهاية عصر المرابطين. تناول الفصل الثانى مقومات النشاط التجارى فى تلك المدن من زراعة وصناعة ورعى، وكذلك الخدمات التى قدمتها تلك المدن للتجار. درس الفصل الثالث الأسواق التى قامت فى تلك المدن، ووسائل ومقاييس التبادل التجارى فيها مع عرض لأهم الطرق التجارية الداخلية التى تربط تلك المدن. أوضحت الدراسة فى الفصل الرابع أهم المسارات التجارية البرية التى ربطت بلاد المغرب ببلاد السودان عن طريق المدن الصحراوية، مع عرض لعناصر التجار فى تلك المدن من بربر وعرب ويهود وعناصر سودانية شاركت فى حركة التجارة، وذكر لأهم السلع الواردة إلى بلاد المغرب من السودان وهى الذهب والرقيق وغيرهما وأهم المنتجات المصدرة من بلاد المغرب إلى السودان وعلى رأسها الملح. أظهرت الدراسة فى الفصل الخامس الأثر الحضارى والثقافى للتجارة والتجار فى تلك المدن الصحراوية.


Other data

Other Titles DESERT CITIES IN MAHGREB COUNTRIES AND THE ROLE OF THE TRADE UNTIL THE ENA OF THE ERA STATIONED
Issue Date 2015
URI http://research.asu.edu.eg/handle/12345678/8086


File SizeFormat 
G5415.pdf191.29 kBAdobe PDFView/Open
Recommend this item

CORE Recommender

Items in Ain Shams Scholar are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.